المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان – نداء الى السطات السورية

Article  •  Publié sur Souria Houria le 18 juillet 2011

نداء الى السطات السورية

اوقفوا الحل الامني واستعمال القوة المفرطة  في قمع الاحتجاجات السلمية في سورية

تواصل المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية,  نداءاتها وإداناتها لاستمرار  العنف ونزيف الدم في سورية عبر اصرار السلطات السورية على استعمال القوة المفرطة والعنف المسلح, في قمع الاحتجاجات السلمية في مختلف المدن والمناطق السورية مما ادى الى وقوع عدد من الضحايا ( قتلى وجرحى)خلال اليومين الماضيين , ومنهم التالية اسماؤهم

الضحايا القتلى

البوكمال

–          حيان محسن البحر

برزة – ريف دمشق

–           الشاب يزن الريس

دوما – ريف دمشق

–          صالح ياسين الصيداوي

درعا

–          أحمد المسالمة- عبد الله أبازيد

حمص 

–          خالد حلاق- عبد المهيمن السيوفي

–           أصيب عبد الكريم الوفائي بإصابة خطرة جداً في رأسه قرب دوار الجاردينيا بالغوطة

دير الزور

–          حمزة الناصر

الاعتقالات التعسفية

إضافة إلى ذلك فقد استمرت السلطات السورية بنهج  مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون بحق المواطنين السوريين، وقد تم اعتقال العشرات خلال الايام الماضية, و منهم

الزبداني –ريف دمشق

–          امين عواد ( خاضع لعملية قصطرة قلبية من يومين) – عثمان حمدان (معاق) -عبد الله مأمون برهان – ربيع الخوص –  حمادة قويدر – صهيب الخوص – محمد التيناوي-  صافي سلوم -محمد جميل خيطو -فراس رمضان – بسام الزين – طارق التيناوي – علي الدالاتي-  عماد الطباع –  عبدالله الكلتي – غياث خيطو –  بهاء محمد برهان – محمد كامل – حسن محمد برهان – فايز قويدر – محمد برهان – عدنان أبو شالة –  محمود محمد قويدر –  جمال العش-  رشاد محمد قويدر –  أدهم مأمون برهان-  عبد المجيد علاء الدين –  عبودي الخوص-  عبدالله الخوص – فيصل مأمون برهان –  احمد الشمالي- عامر الكويفي – عبدالله برهان – عمران الخوص -وسيم عبد الله عواد – محمد عبد الله عواد – حسين عبد الله عواد -محمد ابراهيم أبو شالة- عبد العزيز الاشرفاني – عبد المجيد زيتون – امان احمد برهان – خالد غانم -علي مراد -عادل سلوم – علي سلوم

ريف دمشق

– عبد الله الكيلاني-محي الدين عامر- تاج عامر-عبد الرحمن كردي  – محمد حمدان (أستاذ الرياضيات) – ياسر عمار – ياسر التيناوي – رامز نورس رمضان

قطنا-ريف دمشق

–          تعرض الكاتب السياسي  المعارض المعروف  الاستاذ: علي العبد الله ,للاعتقال التعسفي بتاريخ 17\7\2011 في مدينة قطنا-ريف دمشق, يذكر ان السيد علي العبد الله,هوعضو الأمانة العامة لإعلان دمشق للتغيير السلمي الديمقراطي,وكان قد تعرض للاعتقال مراتت عديدة.وليه وضع صحي حرج اذا انه تعرض للإصابة بنوبة قلبية و خضع لجراحة في القلب منذ عدة اسابيع

–          علي شقير-باسل شقير-حسام شقير- زياد الشيخ- ياسر الشيخ- وسيم الشيخ- محمد امين شقير- ابراهيم رياض شقير-زيد عبد الحميد شقير-عبد الحميد شقير-محمود خسارة-أحمد خسارة-حذيفة عوض- محمد عوض- عامر عبدالرحمن القادري-أحمد علي القادري-خالد علي القادري-قتيبة بشير جرادة-محمود نايف قدورة- -محمد نايف قدورة (ابو نايف)– عامر محمود مومن– عصام سهيل مومنة- اكرم احمد قدورة-وسيم الشيخ-سعدو مراد–مرعي بدر الدين – علي زيادة – علاء زيادة-  محمد صبوة – حسين دبور – عبد الرؤوف القادري – علاء شحادة – اديب شحادة – قتيبة القادري- عمر نبعة

عين منين- ريف دمشق

–           ناصر فيصل ناجي- زاهر محيسن

القصير-حمص

–          ايوب امين حربا-باسل يحيى الزهوري-ناجي خالد الزين-محمود سري رعد-محمد عبد الرحمن الجاعور-محمد محمود سمور-محمد خضر جمول-محمود خضر جمول

دمشق

– احمد الجندي

-الكسوة – ريف دمشق

– يامن عقدة -ماجد صبحي حليمة

حلب

–          قام الأمن السوري باعتقال الشاب حمدو عثمان بن حسين من أهالي حلب قرية عينجار يوم الخميس 30 ـ حزيران ـ 2011 في أثناء التظاهرة في مدينة حلب ـ الجميلة وهو يحمل صندوق للحاسوب كان يقوم بإصلاحه وتم تحويله لفرع الأمن الجنائي ثم تم ترحيله لدمشق فرع الإرهاب

–          محمد فتوح – عبداللطيف حمشو – محسن الأحمد – عبد الكريم حميدة- محمد عاصي

بانياس

–          محمد محمود عبدو والدته فاطمة تم اعتقاله منذ شهرين  من قرية البساتين- بانياس

قرية حاس – ادلب

–          عبد الكافي الشيخ نجيب- خالد عبداللطيف الفرحات– فاروق احمد الفرحات- عبد الحميد كسار النجار- أيهم عبدالله الشيخ

قرية كفرومة-ادلب

–          سميح سليمان الزيدان -محمد محمود البرو- حسين حسن الدرويش – مأمون حسن الدرويش- أمين حسن الدرويش -مصطفى محمود البرو- عدوان عيد الزيدان- حسان حسن الدرويش

قرية جوزف-ادلب

–          موسى مصطفى دوشانية– موسى محمد دوشانية- أحمد محمد قدحون

قرية معرة حرمة-ادلب

–          نور محمد جدوع- محمد خالد جدوع

كفر نبل-ادلب

–          وائل جهاد الزعتور-أحمد محمود جلل-أيمن كرمو البيوش -أيمن محمد موسى البيوش-بسام عبدالله القدور-عبد الخالق عبد الكريم الحمود- محمد ظافر العبي-ياسر الجليلي – محمد الآسي أبو الكراج- محمود محمد الغنوم -أحمد محمد الداني عمره 60 سنه

اللاذقية

–          محمد فريد مفتي

الرقة

–           محمود عبد العزيز جوجة- احمد الحسن /طالب سنة ثالثة حقوق

راس العين الحسكة

–          السيد محمد خير ملا سليمان

–          لا يزال مصير كلا من الصحفيين: عبد المجيد تمر ومحمود عاصم المحمد مجهولاً، وهناك قلق عليهما منذ أن تم اختطافهما في31-5-2011 بعد نصب كمين أمني لهما من قبل الأمن السياسي بالقامشلي، وقد صدر مرسوما عفوين متتالين دون أن يتم إطلاق سراحهما، كما أنهما لم يقدما حتى الآن للقضاء.

وفي سياق اخر: فقد تم احالة  مجموعة  من المثقفين الذين تمّ اعتقالهم من أمام جامع الحسن – القدم –دمشق, بتاريخ 14 \7\2011 بتهمة التظاهر غير المشروع إلى النيابة العامة بدمشق صباح 16\7\2011 و هم

المحامية مجدولين حسن عضو المنظمة الوطنية لحقوق الانسان – مي سكاف – غيفارا نمر – يم مشهدي – ريما فليحان – دانا بقدونس – ساره الطويل – رنا الشلبي – نهلة الزين – سـاشا أيوب – محمد ذاكر خليل – محمد أبو زيتون – محمد ملص – أحمد ملص – محمد إياد شربجي – عبد الرحمن الحصني – خلدون فيومي الشهير بالخطيب – سـالم حجو – نضال حسن – فادي زيدان – عبد الهادي بازرباشي – باسل شـحادة – فادي حسين – عبد العزيز الدريد – رامي العاشق – مهند منصور – بلند حمزه – مظفر سلمان

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ,اذ نتقدم باحر التعازي من ذوي الضحايا-القتلى, فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية, آيا كانت مصادر هذا العنف أو اشكاله او مبرراته الذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة

كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة اعتقال المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم, ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون والتي تشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية  العمل سريعا على تنفيذها, من اجل صيانة وحدة  المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي امن وواعد لجميع أبناءه  دون أي استثناء

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نتوجه إلى الحكومة السورية بالمطالب التالية

1-    أن تتحمل السلطات السورية مسؤولياتها كاملة, وتعمل على وقف دوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت  مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته

2-    تشكيل لجنة تحقيق  قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة  ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا، قتلى وجرحى سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم

3-    اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية. وإصدار قانون للتجمع السلمي يجيز للمواطنين بممارسة حقهم بالتجمع والاجتماع السلميين

4-     إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

5-    أن تتخذ السلطات السورية خطوات عاجلة وفعالة لضمان الحريات الأساسية لحقوق الإنسان والكف عن المعالجة الأمنية التي تعد جزءا من المشكلة وليست حلا لها واعادة الجيش الى ثكناته ، وتفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية ، والإقرار بالأزمة السياسية في سورية ومعالجتها بالأساليب السياسية بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم

دمشق في 18\7\2011

المنظمات الموقعة

1-          المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية

2-          منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف

3-           المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

4-           المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD )

5-          اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد)

6-          لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح )

المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان 18\ 7 \2011

http://www.nohr-s.org/new/2011/07/18/نداء-الى-السطات-السورية/#.TiQvi9aOVZc.facebook



Inscrivez-vous à notre newsletter