Communiqué Conseil National Syrien – 1/11/2011 / بيان صحفي بمناسبة انعقاد مؤتمر وزراء الخارجية العرب لمناقشة الشأن السوري

Article  •  Publié sur Souria Houria le 2 novembre 2011

التاريخ: 01 نوفمبر 2011
التصنيف: 001 /م.ت/ 11
بيان صحفي
بمناسبة انعقاد مؤتمر وزراء الخارجية العرب لمناقشة الشأن السوري

يشكل تصاعدالقمع الوحشي الذي يمارسه النظام السوري ضد شعبنا الصامد،والذي أسفر عن مئات الضحايا
خلال بضعة أيام الردّ العمليّ للنظام على المبادرة العربية.
لقد رحّب المكتب التنفيذي للمجلس الوطني في بيان سابق بالجهود العربية الرامية إلى وقف عمليات القتل
التي يمارسها النظام السوري ضد المدنيين العزل منذ ثمانية أشهر، وهو يثمن حرص العرب على حقن
دماء السوريين، وسعيهم إلى تجنيب البلاد مخاطر التدخلات الأجنبية، وقد رد النظام كعادته على هذه
الجهود بتصعيد مسلسل القتل والانتقام والاعتقال والتشريد.
وإذ ينظرالمجلس الوطني السوري إلى السلوك الدموي للنظام على أنه استخفاف بالجهود العربية الرامية إلى
حقن الدماء،فإنه يرى فيه أيض ا استمرار ا لنهجه في عمليات الاحتيال والمراوغة،ممايجعلنا نشدد على أن النظام
يحاول كسب الوقت، وأن دعاواه بشأن الحواروالإصلاح زائفة ومخادعة

وبناءًعلى هذا،فإن المجلس الوطني يعيد تأكيد مطالبه التي قدّمها للجامعةالعربية قبل اجتماع وزراءالخارجية
بتاريخ 16 تشرين أول/ أكتوبر،والمتضمنة مايلي
1. تجميد عضوية النظام السوري في الجامعة العربية
2. توفيرحماية دولية للمدنيين بغطاء عربي
3. الاعتراف بالمجلس الوطني السوري ممثلا للثورةالسورية والشعب السوري

إن المجلس الوطني يؤكد في هذه الظروف على المسؤولية التاريخية الملقاة على الجامعة العربية لوقف حمّام
الدم والمجازرالتي يرتكبها النظام بحق الشعب السوري،وعلى ضرورةاتخاذ كافة التدابيرالضرورية،السياسية
والدبلوماسية والقانونية والاقتصادية،لإنقاذ شعبنا من القتل والدمارالمسلط عليه.
وهو يدعو بهذه المناسبة كافة أبناء الشعب إلى المزيد من رصّ الصفوف لإحباط حلقات التآمر الجديدة
على حقوق الشعب السوري، ولتصعيد الثورة السلمية الشعبية حتى تحقيق طموحات الشعب كاملة.
المجلس الوطني السوري
المكتب التنفيذي



Inscrivez-vous à notre newsletter